حمل وأطفال

تمارين كيجل للنفاس – تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة

طريقة تمارين كيجل للنفاس

<

تعد تمارين كيجل للنفاس من التمارين الرياضية التي ينصح الأطباء بممارستها في اليوم العشرين من النفاس حتى تتمكن المرأة من تقوية عضلات الحوض مرة الأخرى.

والتي يحدث لها العديد من التغيرات نتيجة عملية الحمل والولادة، وخاصة إذا تمت الولادة بصورة طبيعية، فهي تعمل على شد
عضلات الحوض بعد حدوث ارتخاء لها.

فدعونا نتعرف معا على الوقت المناسب لممارسة تمارين كيجل بعد الولادة، وكيف يمكنك أن تحققي أقصي استفادة منها.

تمارين كيجل للنفاس

تمارين كيجل للنفاس - تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة
تمارين كيجل للنفاس

وهي من التمارين المخصصة لتقوية عضلات قاع الحوض والمثانة والمستقيم، وتكتسب اسمها من مخترعها الدكتور أرنولد كيجل.

فهذه التمارين تعمل على تنشيط الدورة الدموية في منطقة المهبل والمستقيم مما يساعد على التئام الجروح بسرعة كبيرة.
بالإضافة إلى تقوية عضلات المستقيم وهو ما يحد من البواسير التي تصاب بها النساء أثناء الحمل أو بعد الولادة.

ومن أهم الفوائد التي تعود عليك من ممارسة هذه التمارين خلال فترة النفاس هو عودة المهبل إلى حالته الطبيعية، وخاصة أن المهبل يحدث له اتساع كبير بعد الولادة.

وممارسة تمارين كيجل أثناء فترة النفاس لها العديد من الفوائد ولعل من أبرز هذه الفوائد:-

علاج هبوط الرحم

من المشاكل التي تعاني منها الكثير من النساء بعد عملية الولادة الطبيعية هي ارتخاء عضلات قاع الحوض بشكل كبير.

وهو ما يسبب العديد من المشاكل ومنها هبوط الرحم أو هبوط المثانة وبعض الأجزاء من الأمعاء الداخلية.

وعندما تقوم بممارسة تمارين قاع الحوض فإنها تعمل على شد هذه العضلات وتقويتها مرة أخرى مما يساهم بصورة كبيرة في علاج هبوط الرحم والمثانة.

زيادة النشوة الجنسية

تعاني الكثير من النساء بعد الولادة من مشكلة فقد الرغبة الجنسية نتيجة اتساع المهبل وعدم الإحساس بعملية الجماع من الأساس نتيجة هذا الاتساع والتغيرات التي تحدث في جسم المرأة بعد عملية الولادة.

وتعمل تمارين كيجل على علاج اتساع المهبل، كما وجد أنها تعمل على زيادة الرغبة والنشوة الجنسية لدي النساء بصورة كبيرة حسب ما أثبتته الدراسات الطبية الحديثة.

علاج سلس البراز

من ضمن العضلات التي تضعف بصورة كبيرة بعد عملية الولادة وخلال فترة النفاس عضلات المستقيم مما يسبب العديد من المشكلات للمرأة ومن ضمنها سلس البراز.

وهو عدم قدرة المرأة على التحكم في خروج البراز، فمن الممكن أن يخرج البراز قبل أن تتمكن المرأة من الذهاب إلى الحمام.
وتعمل تمارين قاع الحوض على تقوية عضلات المستقيم مما يعمل على التخلص من سلس البراز.

وكذلك من ضمن الفوائد أنها تعمل على تقوية عضلات المثانة مما يساهم في علاج سلس البول والذي يكون ظاهرا بصورة واضحة عند محاولة العطس أو الضحك.

تمارين كيجل للنفاس - تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة
علاج هبوط الرحم

 

يمكنك أيضاً قراءة: تمارين كيجل للنساء – إليكي فوائد التمرين للجسم ولتضيق المهبل

تمارين كيجل للنفاس والخياطه

في الغالب تعاني العديد من النساء من ترهلات كبيرة في منطقة الحوض بصورة عامة، وتعد ممارسة تمارين كيجل من التمارين المناسبة التي تخلصك من العديد من المشكلات التي تجدينها بعد عملية الولادة.

ولكن يجب عليك عزيزتي أن تقومي بممارسة هذه التمارين بعد التأكد من إزالة الخياطة تماما، وأن الجرح قد التئم بصورة مناسبة.

فممارسة هذه التمارين قبل أن تتخلصي من الخياطة من الممكن أن تتسبب في العديد من المشكلات فعلى سبيل المثال من الممكن أن يحدث تمزق في خيوط الجراحة وهو ما يعرضك إلى العديد من المشاكل الصحية.

تمارين كيجل للنفاس - تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة
تمارين كيجل للنفاس والخياطه

طريقة تمارين كيجل للنفاس

طريقة تمارين كيجل للنفاس ليست صعبة كما تتخيل الكثير من النساء.

فهو من التمارين الصحية المميزة التي ينصح الأطباء بتأديتها خلال هذه الفترة ويمكنك أن تقومي بتأديتها بكل سهولة من المنزل.

ولكن في البداية يجب عليك أن تقومي بتحديد عضلات قاع الحوض بكل دقة.

وتوجد العديد من الطرق التي يمكنك استخدامها لفعل ذلك.

فيمكنك أولاً أن تقومي بإفراغ المثانة تماما من البول، ومن ثم عليك القيام بالجلوس على الكرسي.

ومن ثم القيام بمحاولة منع البول وكأنك تقومين بالتبول فعلا.

وبعد أن تقومي بالتعرف على مناطق تواجد عضلات الحوض عليك الآن أن تقومي باتباع الخطوات التالية لممارسة التمرين بالطريقة الصحيحة، وتتمثل هذه الخطوات في:-

  • أولا عليك أن تقومي بالاستلقاء على ظهرك على الأرض مع القيام بالمباعدة بين الركبتين قليلا.
  • مع الحرص أن يكون الجسم مسترخيا بالكامل حتى تحققي الفائدة المرجوة من ممارسة التمرين.
  • عليك الآن أن تقومي بشد عضلات قاع الحوض لمدة ثلاث ثواني وبعدها يمكنك أن تقوم بالاسترخاء لمدة ثلاثة ثواني أخرى.
  • قومي بتكرار الشد والاسترخاء مرة أخري.
  • يمكنك أن تقومي بتكرار هذا التمرين بنفس الخطوات السابقة من 3 إلى 5 مرات بصفة يومية.
  • بعد أن تعتادي على ممارسة التمارين يمكنك أن تزيدي من عدد ثواني الشد في كل مرة.
  • وذلك حتى تصلى إلى 10 ثواني في المرة الواحدة، ولا تقومي بالزيادة عن هذه المدة.
  • وقبل أن تبدئي في التمرين لابد من التأكد من خلو المثانة من البول تماما، حتى لا يحدث لك التهاب في البول.
  • كذلك الحرص على عدم شد عضلات البطن أثناء ممارسة التمرين، وعدم كتم النفس.
تمارين كيجل للنفاس - تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة
تمارين كيجل للنفاس القيصري

إقرأي أيضاً: تمارين كيجل بعد الولادة – تعرفي علي تمارين كيجل

تمارين كيجل للنفاس القيصري

الكثير من النساء تسأل عن التوقيت المناسب الذي يمكن لهن ممارسة تمارين كيجل فيها في حالة الولادة القيصرية.

وكنا قد ذكرنا سابق أنه يمكن للمرأة أن تقوم بممارسة هذه التمارين في حالة كانت الولادة طبيعية في اليوم العشرين من النفاس.

ولكن في حالة الولادة القيصرية فالأمر مختلف بعض الشيء فعملية الولادة القيصرية من أكثر أنواع الولادة صعوبة وتحتاج المرأة إلى وقت أطول للتعافي من هذه العملية.

ولذلك يرى الأطباء أنه لا يمكن للمرأة أن تقوم بممارسة هذه التمارين فور الولادة.

وإنما يجب عليها الانتظار حتى تتعافي بصورة تامة من جرحها وتستطيع الإحساس بالعضلات الموجودة في قاع الحوض.

وحسب الدراسات الطبية الحديثة فإن الوقت المناسب لممارسة تمارين كيجل للنفاس القيصري تكون بعد مرور ستة أسابيع من عملية الولادة.

وإليك بعض النصائح البسيطة التي يمكنها أن تساعدك لكي تحققي أقصي استفادة ممكنة من وراء تمارين كيجل للنفاس، ومن أبرز هذه النصائح:-

  • الابتعاد عن العشوائية في ممارسة التمارين وما نقصده هنا أن تقومي بتحديد وقت ثابت لكي تمارسي فيه هذه التمارين.
  • الانتظام والمداومة على التمرين بصورة يومية حتى تتمكني من تحقيق الهدف المنشود من وراء الانتظام في أداء هذه التمارين.
  • ليس المهم عدد المرات التي تقومين بها بأداء التمرين.
  • ولكن المهم أن تقومي بإتقان التمرين بصورة جيدة، فكلما أتقنت التمرين كلما حصلتي على نتائج أفضل.
  • عدم محاولة شد عضلات البطن أو الفخذين عند محاولة شد عضلات قاعة الحوض حتى يتم التركيز عليها بصورة كبيرة.
  • في بداية التمرين قد تشعرين ببعض الألم في عضلات قاع الحوض، خاصة إذا كانت المرة الأولى لك في ممارسة التمرين.
  • وقد تدوم هذه الآلام لبعض الوقت ولكن مع ممارسة التمرين لمدة أسبوع سوف يتلاشى الألم.
  • وفي حالة بقاء الألم أكثر من أسبوع يجب عليك التوقف عن أداء التمرين والذهاب إلى الطبيب المتخصص على الفور.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية رحلتنا حول تمارين كيجل للنفاس، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لك بعض المعلومات المفيدة والمميزة التي تساعدكم على تحقيق أكبر قدر من الاستفادة من هذه التمارين.

قد يهمك: تمارين كيجل للنفاس – تعرفي علي اشهر تمارين كيجل لبعد الولادة

المصادر:

موضوع: تمارين كيجل وقت النفاس

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى