حمل وأطفال

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟

تحليل الحمل المنزلي قبل الدورة ب 5 أيام

<

تلجأ معظم السيدات إلى تحليل الحمل المنزلي لاكتشاف وجود حمل قبل إجراء تحليل الدم؛ حيث أنه من أسرع الطرق وأسهلها لاكتشاف الحمل.

ويعتبر من أولى الخطوات التي تقوم بها بعض النساء للتأكد من وجود حمل أو عدمه، ومن ثم تذهب إلى الطبيب المختص ليؤكد لها النتيجة سواء بالإيجاب أو بالسلب.

حيث يمكن إجراء هذا التحليل بعد مرور 6 أيام فقط من فترة التبويض، فمن المحتمل أن يظهر الحمل قبل موعد الدورة الشهرية.

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
تحليل الحمل المنزلي

تحليل الحمل المنزلي بدون جهاز

تعتمد فكرة تحليل الحمل المنزلي بدون جهاز على بعض الطرق البسيطة والمختلفة التي يمكن القيام بها في المنزل دون عناء.

كما لا تطلب هذه الطرق أية مجهود بدني شاق، ولذلك تعتمد عليها العديد من النساء، لكنها تعد نتيجة مبدئية غير مؤكدة.

حيث يوجد أكثر من طرقة، منها «اختبار الشامبو» الذي يعد من أكثر الطرق شيوعا بين النساء لتحليل الحمل.

كما يعتمد الاختبار على وضع كمية بسيطة من الماء على بعض جزيئات الشامبو حتى تتكون رغوة معينة، ثم إضافة البول.

ويمكن التأكد من وجود حمل من خلال هذا الاختبار عن طريق زيادة الرغوة الموجودة في هذا الخليط، وذلك عند إضافة البول.

لكن لا يعترف الكثير من الأطباء بهذا الاختبار؛ لعدم وجود أي دليل علمي واحد على التفاعل بين الشامبو وهرمون الحمل.

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
تحليل الحمل المنزلي بدون جهاز

اختبار الحمل السكر

اختبار السكر من الطرق البدائية أيضا لاختبار الحمل، ويقوم بها العديد من النساء إلى يومنا هذا في الكشف عن وجود حمل.

كما يعتمد هذا الاختبار على إضافة ملعقة كبيرة من السكر إلى ملعقة كبيرة من البول، ثم مشاهدة النتيجة بشكل واضح.

حيث يمكن الاعتراف بوجود حمل عن طريق هذا الاختبار في حالة تكتل حبيبات السكر داخل البول، أما إذا تفاعل السكر مع البول، فيدل ذلك على عدم وجود حمل.

لكن لا يوجد أي دليل علمي على التفاعل بين هرمون الحمل والسكر فلا يعترف به الأطباء.

اختبار معجون الأسنان

تقوم الكثير من النساء بالتأكد من وجود حمل أو عدمه باستخدام ملعقة كبيرة من معجون الأسنان ومن ثم إضافة ملعقة كبيرة من البول.

فإذا تحول لون هذا المعجون إلى اللون الأزرق ثبت الحمل، وإن لم يتغير اللون فهذا دليل على عدم وجود حمل.

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
اختبار الحمل

اختبار الحمل بالصابون

بالإضافة إلى ذلك يمكن إضافة قطعة صغيرة من الصابون إلى البول، حيث يؤدي وجود رغوة إلى تأكيد الحمل.

أما إذا لم يتفاعل الصابون مع البول ويسبب رغوة كبيرة فهذا دليل على عدم وجود حمل، ولا ينصح الأطباء بهذا الطريقة لأنها قد تسبب مشاكل جلدية.

اختبار الحمل بالخل الأبيض

يعتبر تغير اللون الناتج عن مزج كوب من الخل الأبيض إلى نصف كوب فقط من البول إلى وجود حمل، حيث تستخدم بعض النساء هذه الطريقة.

لكن لابد من الانتظار بعض الوقت حتى يتغير اللون، لأنه لا يتغير في نفس وقت إضافة الخل.

اختيار الحمل بصودا الخبز

كما تعتبر الفقاعات الناتجة عن خلط صودا الخبز مع البول من العوامل التي تؤكد على وجود حمل.

لكن لا يعترف الأطباء بهذا الاختبار نظرا لعدم وجود أي تفاعل علمي بين صودا الخبز وهرمون الحمل الموجود في البول.

اقرأ أيضا: تحليل الحمل الرقمي – كيف تقرأ تحليل الحمل الرقمي ؟

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
تحليل الحمل المنزلي خط واضح وخط شفاف

تحليل الحمل المنزلي قبل الدورة ب 5 أيام

يعتبر اختبار الحمل المنزلي من الطرق الصحيحة والتي يعتمد عليها الكثير من الأطباء لتأكد من وجود حمل أو عدمه.

حيث يتم ذلك من خلال هرمون الحمل الموجود في البول والذي يكشف عن وجود حمل من عدمه.

كما تقوم العديد من النساء بعمل هذا الاختبار قبل فترة الدورة بحوالي 5 أيام، وفي بعض الأوقات قد يظهر وجود حمل فعلا.

بالإضافة إلى أن ذلك قد يحدث بسبب الاختلاف الواضح في مواعيد الدورة الشهرية لدى بعض النساء.

لذا ينصح الكثير من الأطباء بضرورة الانتظار في عمل اختبار الحمل بعد مرور يومين أو ثلاثة على فترة الدورة، وذلك حتى تكون النتيجة أكثر دقة ووضوح.

يرجع ذلك إلى أن هذا الاختبار قد يخدع الكثير من النساء وخاصة قبل موعد الدورة الشهرية.

حيث يعتبر استخدام الاختبار المنزلي بالطريقة الصحيحة من أفضل الطرق وأكثرها دقة للكشف عن وجود الحمل.

ويحدث ذلك حتى قبل موعد الدورة الشهرية، ولكن تظهر نتائج هذا الاختبار لدى بعض النساء ولا تظهر للبعض الآخر.

تحليل الحمل المنزلي خط خفيف

يؤدي اختبار الحمل المنزلي في بعض الأوقات إلى ظهور خط خفيف جدا، والذي يعني أن المرأة لازالت في بداية الحمل.

وقد يظهر هذا الخط عند اختبار الحمل قبل موعد الدورة الشهرية؛ حيث يعتمد ظهور الخط على هرمون الحمل الموجود في البول.

حيث يعرف هذا الهرمون علميا باسم موجهة الغدد التناسلية المشيمائية البشرية، ويؤدي انخفاض مستوى هذا الهرمون لدى بعض النساء لظهور خط باهت وخفيف جدا في اختبار الحمل.

خاصة عند إجراء هذا الاختبار قبل الموعد المحدد للدورة الشهرية، أي لازالت المرأة في مرحلة مبكرة جدا من الحمل.

بالإضافة إلى أن الكثير من الأطباء ينصحون بضرورة الانتظار، وعمل هذا الاختبار المنزلي مرة أخرى بعد مدة الدورة الشهرية؛ للتأكد من صحة وجود حمل.

اقرأ أيضا: أعراض الحمل المبكرة – إليكِ علامات تدل علي الحمل قبل التحليل

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
طرق تحليل الحمل

تحليل الحمل المنزلي خطين غامقين

يعتبر ظهور خطين غامقين في اختبار الحمل المنزلي من العوامل التي تؤكد على وجود حمل لدى المرأة.

حيث يشير الخط الأول إلى ما يسمى بالمعايرة، أما الخط الثاني فهو دليل واضح وصريح على وجود حمل.

كذلك يظهر لدى بعض النساء عند إجراء هذا الاختبار المنزلي خطين غامقين، وقد يظهر لدى البعض الآخر خط غامق جدا وخط أقل وأخف منه في الدرجة اللونية.

ولا يعتبر ذلك بسبب عدم وجود الحمل، وإنما ظهور هذا الخط أيضا يعني وجود حمل.

بالإضافة إلى أن ظهور خط باهت أو أخف في الدرجة اللونية من الخط الآخر يعتبر دليل واضح وصريح على وجود الحمل.

ولا يعني هذا الخط أن هناك خلل أو نقص معين في الحمل، وإنما يعني أنه تم إجراء هذا الاختبار في وقت باكر جدا.

كما يؤدي الانخفاض الواضح في مستوى هرمون الحمل لدى بعض النساء إلى ظهور خط غامق وخط آخر ليس بنفس الدرجة.

حيث يدل هذا على أن نتيجة الحمل إيجابية وليست سلبية، لأن ظهور أي خط غير الفراغ يعني وجود حمل.

بالإضافة إلى أنه لابد من قراءة التعليمات والإرشادات الخاصة باختبار الحمل المنزلي، والعمل على قراءة النتيجة في الوقت المخصص.

تحليل الحمل المنزلي | هل نتيجة الاختبار المنزلي آمنة وموثوقة؟
طرق تحليل الحمل

هل اختبار الحمل المنزلي يخطئ

يعتبر إجراء اختبار الحمل المنزلي قبل فترة التلقيح خطأ كبير، ولابد من عدم الاعتراف بهذه النتيجة لعدم دقتها وصحتها.

حيث تظهر نتيجة هذا الاختبار غير صحيحة في الكثير من الأوقات؛ لنقص مستوي هرمون الحمل؛ لذا يجب إجراء اختبار الدم.

كما يحتاج اختبار الحمل المنزلي إلى تأخر الدورة الشهرية لفترة طويلة من الوقت قد تصل إلى 10 أيام، للتأكد من النتيجة.

أما غير ذلك يعتبر غير دقيق ولا يصح الأخذ به في بعض الأوقات.

أوضحنا في هذا المقال بعض الطرق التي يمكن الاعتماد عليها لتأكد من وجود حمل بدون استخدام جهاز.

كما أوضحنا أيضا أهمية اختبار الحمل المنزلي والحالات المختلفة التي قد يخطئ فيها هذا الاختبار.

اقرأ أيضا: اختبار الحمل المنزلي لمعرفة انك حامل

المصدر

Mayo Clinic: اختبارات الحمل المنزلية: هل يمكنكِ الوثوق بالنتائج؟

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى