حمل وأطفال

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية .. 5 طرق لعلاج اضطرابات الدورة

مشاكل الدورة الشهرية عند البنات

<

إن اضطرابات الدورة الشهرية تحدث لمعظم النساء والبنات بسبب التغيرات الهرمونية المختلفة، فما هي أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية ؟

قد تأتي الدورة الشهرية في موعد مبكر أو متأخر عن موعدها المعتاد وهو ما يدل على أسباب مختلفة للبنات عن المتزوجات.

وفي هذا التقرير، يوضح موقع “فيمناستيك دوت كوم” أبرز اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية وكيفية علاج هذا الأمر.

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

  • حمية غذائية سيئة

يمكن أن تسبب الحمية الغذائية السيئة باضطرابات في الدورة الشهرية، خاصة إذا كانت الحمية فقيرة بالمواد الغذائية الهامة ومضادات الأكسدة.

حيث يمكن أن تكون المرأة تتناول العديد من الأغذية الغنية بالسكر والمواد الحافظة والمضافة.

وكل هذه المواد يتسبب الإفراط في تناولها بمشاكل كبيرة خاصة في الغدة الدرقية والغدة الكظرية.

  • اضطرابات الغدة الدرقية 

أثبتت العديد من الدراسات أن من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية وجود مشاكل في الغدة الدرقية.

والغدة الدرقية مسؤولة عن إنتاج العديد من الهرمونات الهامة لعمليات الأيض، والتي قد تؤثر كذلك على توازن الهرمونات الجنسية.

كما أن هناك بعض الأعراض المرافقة لفرط نشاط الغدة الدرقية وهي خسارة مفاجئة في الوزن، قلق، أرق، عصبية واضطرابات في نبض القلب.

  • مشاكل وأمراض الجهاز التناسلي

وهناك بعض المشاكل التي قد تصيب الجهاز التناسلي وهي على سبيل المثال :

متلازمة المبيض متعدد الكيسات: قد تترافق هذه الحالة مع غياب كامل للدورة أو مع زيادة غزارتها بشكل مقلق.

ألياف الرحم: تسبب ألياف الرحم عدم انتظام الدورة الشهرية أو غيابها التام أو حضورها بغزارة مع آلام شديدة جدًا.

بطانة الرحم المهاجرة: تتسبب هذه الحالة بعدة اضطرابات في الدورة الشهرية تتراوح بين غيابها التام أو عدم انتظامها.

سرطانات الرحم وبطانته والتي قد تسبب كذلك نزيفًا أثناء الجماع أو بعده.

  • ممارسة الرياضة بإفراط

كشفت بعض الدراسات أن الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية من قبل المرأة هو أحد اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية.

ويساعد الإفراط في الرياضة في حدوث خللًا في بعض هرمونات الجسم المسؤولة عن التبويض والحيض.

كما تشير العديد من الدراسات إلى أن النساء اللواتي ينخرطن في ممارسة بعض الرياضات القاسية أو تلك التي تحتاج لتمارين مكثفة مثل رقص الباليه، تشيع بينهن ظاهرة انحباس الطمث.

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات
اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية للمتزوجات

  • مشاكل الوزن

الوزن الزائد من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية بالإضافة إلى ذلك فإن السمنة تساهم في زيادة فرص عدم انتظام الدورة الشهرية.

وأظهرت العديد من الدراسات أن السمنة تؤثر على مستويات الهرمونات و الأنسولين في الجسم، ما يؤثر بدوره على الدورة الشهرية.

كما أن خسارة الوزن كذلك قد تكون أحد الأسباب، فعدم دخول كميات كافية من السعرات الحرارية للجسم قد يسبب مشاكل في التبويض.

  • التوتر من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

كما أن حالة المرأة النفسية تؤثر بشكل كبير على الدورة، الدماغ مسؤول كذلك عن إنتاج بعض الهرمونات الهامة للدورة الشهرية.

وبالتالي عند شعور المرأة بالتوتر المستمر في حياتها اليومية، فإن هذا قد يسبب خللًا في قدرة الدماغ على لعب دوره الطبيعي لإنتاج الهرمونات الضرورية.

  • موانع الحمل وبعض الأدوية

استخدام حبوب منع الحمل أو اللولب الهرموني قد يكون من احد اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية.

كما قد تلاحظ المرأة ظهور الاستحاضة (التنقيط في غير وقت الدورة الشهرية).

أيضًا هناك أدوية وحبوب أخرى تسهم في هذه الظاهرة وتؤثر على الدورة مثل: الأدوية البديلة للهرمونات، العلاج الكيميائي للسرطان، مضادات الإكتئاب، مميعات الدم وأدوية الغدة الدرقية.

  • الحمل والرضاعة من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

قد يكون تأخر الدورة الشهرية أحد علامات حدوث الحمل، والذي ترافقها أعراض أخرى مثل القيء والغثيان والإرهاق.

كما أن فترة الرضاعة عادًة ما تشهد غياب أو عدم انتظام الدورة الشهرية لدى المرأة.

ويعود السبب لهرمون الحليب الذي يعمل على تثبيط إنتاج الهرمونات الأنثوية المسؤولة عن الدورة الشهرية والتبويض.

  • بلوغ سن اليأس أو الإقتراب منه

في السنوات القليلة التي تسبق الوصول لسن انقطاع الطمث، قد يبدأ الجسم بتهيئة نفسه تدريجيًا للمرحلة القادمة، ومن ضمن ما يتوقع حدوثه عدم انتظام الدورة الشهرية.

 

علاوة على ذلك قد يحدث عدم انتظام في الدورة الشهرية بسبب الإصابة بمرض السكري وعدم الحصول على الرعاية الصحية اللازمة.

كما قد يحدث بسبب الفشل المبكر للمبايض أو فرط برولاكتين الدم، أو الإصابة بالسائل في الرحم أو سمك بطانة الرحم، أو الإصابة بعدم توازن مستمر في الهرمونات.

مشاكل الدورة الشهرية عند البنات
مشاكل الدورة الشهرية عند البنات

مشاكل الدورة الشهرية عند البنات

  • آلام الدورة الشهرية

وهي أحد المشكلات الشائعة التي تعاني منها البناء بسبب تقلصات الرحم التي تحدث لدفع الدم إلى الخارج.

لكن يمكن التقليل منها عن طريق ممارسة الرياضة أو استخدام المسكنات المتاحة في الصيدليات دون وصفة طبية.

  • النزيف الغزير

بالإضافة إلى ذلك هناك بعض الفتيات اللائي تعانين من غزارة الحيض، ويجب مراجعة الطبيب لتقليل هذا النزيف.

عدم انتظام الدورة الشهرية

وتكون عدد أيام الدورة الشهرية للفتيات ما بين اليومين والسبعة أيام.

وتتراوح الفترة الطبيعية بين الدورتين ما بين 21 يوم إلى 40 يوم وفي المتوسط 28 يوم.

كما تعاني بعض البنات من عدم انتظام الدورة الشهرية، وفي الحقيقة هناك أكثر من احتمال لعدم انتظامها، أهمها:

  • عدم انتظام الفترة الزمنية ما بين الدورتين، فقد تكون الفترة الزمنية قليلًا جدًا أو كبيرة جدًا.
  • تباين في كمية دم الدورة الشهرية، حيث تعاني الفتيات من غزارة الدورة أونزولها بشكل خفيف في دورة أخرى.
  • كما تشمل الاحتمالات اختلاف عدد أيام الدورة الشهرية الواحدة.

متلازمة ما قبل الدورة الشهرية

وترتبط متلازمة ما قبل الدورة الشهرية بتغير الهرمونات خلال الدورة الشهرية.

كما تظهر هذه المتلازمة قبل أسبوعين من موعد الدورة على شكل مجموعة من الأعراض، مثل: التغيرات المزاجية، الاكتئاب، الصداع، التعب، الانتفاخ.عدم انتظام الدورة الشهرية والحمل

على الرغم من أن عدم انتظام الدورة الشهرية دليل على عدم انتظام عملية التبويض، إلا أنه يمكنك الحمل بعدة طرق.

ويحدث الحمل عندما تقومي بممارسة العلاقة الزوجية بانتظام دون وقاية، ككل يومين إلى ثلاثة أيام على الأقل.

أما إذا كانت لديك حالة طبية أساسية تؤثر في الخصوبة، فإن علاج هذه الحالة قد يزيد من فرصك في الحمل.

بالإضافة إلى ذلك، يمكنك الخضوع لبعض العلاجات الخاصة بالخصوبة لعلاج اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية، ومن ثم عدم انتظام عملية التبويض.

فيما تشمل تلك العلاجات استعمال منشطات التبويض تحت إشراف الطبيب المعالج، التي تساعد على تنظيم الدورة الشهرية.

لكنها لا تساعد بالكفاءة نفسها على زيادة فرص حدوث الحمل، لأنها قد تعيق تقدم الحيوانات المنوية.

هناك أيضًا هرمونات للحقن تحت الجلد، تحفز المبيض على إنتاج البويضات.

وفي حالة نجاح تنشيط التبويض باستخدام العلاج الطبي، تصل نسب حدوث الحمل إلى 20% – 60% من الحالات التي يمكن علاجها.

أما في حالة عدم نجاح منشطات التبويض في المساعدة على حدوث الحمل، فيمكن اللجوء إلى التخصيب المجهري (أطفال الأنابيب).

 

عدم انتظام الدورة الشهرية والحمل
عدم انتظام الدورة الشهرية والحمل

اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية بعد الزواج

يمكن أن تحدث بعض التأثيرات على نظام الدورة الشهرية بعد الزواج، وعادةً ما تعود إلى طبيعتها بمرور الوقت.

وهناك العديد من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية بعد الزواج، وهي على سبيل المثال :

  • التوتر والإجهاد

حيث يؤثر شعور المرأة بالتوتر وخاصةً في بداية الزواج على الهرمونات، وبالتالي فإن التوتر والإجهاد من اسباب عدم انتظام الدورة الشهرية.

  • تغيرات الوزن

بالإضافة إلى ذلك فإنه قد تحدث زيادة في وزن المرأة بعد الزواج نتيجة تغيرات النمط الغذائي.

أو قد يزيد الوزن مع الحمل والولادة، وهو ما يؤثر على نظام الدورة الشهرية.

أيضًا استخدام وسائل منع الحمل تؤدي بعض وسائل منع الحمل إلى اضطرابات في الهرمونات والدورة الشهرية.

  • الإصابة ببعض الأمراض

حيث يمكن أن تكون المرأة مصابة بتكيس المبايض، ومشكلات الغدة الدرقية، والأورام الليفية، ومرض التهاب الحوض، والتي قد تؤثر على الدورة الشهرية.

  • فترة الرضاعة

وتعاني المرأة في هذه الفترة من اضطرابات في الدورة الشهرية خلال مرحلة الرضاعة، وهو أمر طبيعي بسبب اضطرابات الهرمونات.

وهناك بعض المشكلات الأخرى التي تتعرض لها المرأة بعد الزواج، ومنها اختلاف تدفق الدورة الشهرية.

حيث قد تصبح الدورة الشهرية خفيفة بعد الزواج، أو تبدو غزيرة أكثر من الطبيعي، وترجع أسباب ذلك إلى :

الشعور بالتوتر: حيث يتسبب التوتر في اختلاف تدفق الدورة الشهرية، كذلك يمكن ملاحظة قصر فترة الدورة الشهرية عن المعتاد.

كما تشمل الأسباب الإصابة بعدوى المهبل التي يمكن أن تؤدي لحدوث التهابات في الرحم، مما يؤثر على كمية الدم.

وأيضًا حدوث التصاقات الرحم يمكن أن تتسبب بعض الجراحات في حدوث التصاقات بالرحم، وهو ما يسبب تغير في كمية الدم.

علاوة على ذلك فإنه قد يحدث انخفاض آلام الدورة الشهرية بعد الزواج، حيث يتسع عنق الرحم قليلًا.

وهو ما يقلل الشعور بالالام، وهي ليست قاعدة عامة، حيث يمكن أن تستمر آلام الدورة الشهرية حتى بعد الزواج.

علاج اضطرابات الدَورة الشَهرية بالاعشاب
علاج عدم انتظام الدورة الشهرية بالاعشاب

علاج عدم انتظام الدورة الشهرية بالاعشاب

  • القرفة

تساعد القرفة في تنظيم الدورة الشهرية وإعادة توازن الهرمونات في الجسم؛ لاحتوائه على خصائص مضادة للتشنج والالتهاب.

ويمكن تناول القرفة مع الحليب والعسل يوميًا لملاحظة الفرق، وذلك بعد استشارة الطبيب.

كما قد تساعد القرفة في تنظيم مستويات الأنسولين في الجسم، مما قد يؤثر على الهرمونات الأخرى.

وهو ما يجعلها تساعد في تنظيم الدورة الشهرية عند النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض.

  • الألوفيرا

كما يساعد استخدام الألوفيرا في تنظيم الدورة الشهرية من خلال إعادة التوازن إلى الهرمونات المسؤولة عن ذلك في الجسم.

حيث يجب استخدام هلام الألوفيرا وخلطه مع ملعقة كبيرة من العسل وتناوله قبل الفطور.

  • البابايا

بالإضافة إلى ذلك يمكن استخدام البابايا خضراء اللون من أجل تنظيم تدفق الدورة الشهرية من خلال المساعدة على تحفيز تقلصات الرحم.

ويُنصح بتناول عصير البابايا بانتظام لعدة أشهر، مع التأكيد على عدم تناوله أثناء الدورة الشهرية.

  • الزنجبيل

أيضًا يمتاز الزنجبيل بفوائده العديدة، مثل: تنظيم الدورة الشهرية لدى النساء، وتخفيف أعراض متلازمة ما قبل الحيض.

كما يمكن استخدام الزنجبيل من خلال غلي ملعقة صغيرة من بودرة الزنجبيل لمدة خمس دقائق.

ومن ثم إضافة القليل من السكر إليه، وشرب المزيج ثلاث مرات يوميًا بعد الوجبات الرئيسية.

  • الكمون

أما الكمون فهو من التوابل الغنية بالمواد المفيدة فهو مضاد للفطريات وملين ومسكن للالام ومنظم للدورة الشهرية.

ويجب القيام بنقع ملعقتين منه في الماء خلال الليل وشربه صباحًا بانتظام؛ للاستفادة منه في تنظيم الدورة الشهرية.

  • الأناناس

يعتقد أن الأناناس يساعد في تنظيم الدورة الشهرية، كما قد يساعد إنزيم موجود في الأناناس في تخفيف بعض أعراض ما قبل الحيض.

  • ممارسة التمارين الرياضية

علاوة على ذلك يمكن أن تساعد ممارسة التمارين بانتظام في السيطرة على الوزن.

وبالتالي قد يساعد بدوره في تنظيم الدورة الشهرية، كما قد تساهم في تقليل أعراض الدورة الشهرية أيضًا.

  • اليوغا

وتساعد ممارسة اليوغا لمدة تترواح بين 35 إلى 40 دقيقة يوميًا لمدة 5 مرات في الأسبوع على تنظيم الهرمونات والدورة الشهرية وتخفيف أعراضها.

علامات اضطرابات الدَورة الشهرية
علامات عدم انتظام الدورة الشهرية

علامات عدم انتظام الدورة الشهرية

يمكن معرفة إذا كان الدورة الشهرية منتظمة أو لا، عن طريق البدء بالعد من آخر يوم من الدورة السابقة حتى أول يوم من الدورة الحالية.

ويتم تكرار العملية لمدة ثلاثة أشهر، وإذا كان عدد الأيام بين الدورة والأخرى يتجاوز 21-35 يومًا فإن الدورة غير منتظمة.

وكذلك إذا اختلفت كمية تدفق الدم أو ظهرت تخثرات في الدم يزيد قطرها عن 2.5 سم، فإنها غير منتظمة.

كما أنها تكون غير منتظمة في حال حدوث ثماني دورات أو أقل في السنة، وإذا كانت المدة الفاصلة بين الدورة الشهرية والأخرى أقصر من 21 يومًا.

وكذلك إذا كانت المدة الفاصلة بين الدورة الشهرية والأخرى أطول من 35 يومًا أو أطول من 45 يومًا.

علاوة على ذلك فإن عدم بدء الدورة الشهرية عند بلوغ سن 15 عامًا، علامة خطر توجب الرجوع إلى الطبيب.

أنواع الدورة غير المنتظمة

  • انقطاع الحيض

وهو غياب الدورة الشهرية بشكل كامل، ويتوقع تشخيص الإصابة به في حال عدم بدء الدورة الشهرية عند بلوغ 15-16 سنة.

وكذلك في غضون ثلاث سنوات من نمو الثديين وظهور هما، أو في حال غياب الدورة لثلاثة أشهر.

  • قلة الطمث أو ندرة الطمث

أي عدم حدوث الدورات بشكل متكرر، بالإضافة إلى تأخر الدورة الشهرية لأكثر من 35 يومًا بشكل منتظم.

  • غزارة الطمث

أي النزيف الغزير أو الذي يستمر طيلة فترة أيام الدورة، بحيث يكون مصحوبًا بآلام وتشنجات تؤثر في قدرة المرأة على القيام بالأنشطة اليومية.

بالإضافة إلى ذلك فمن أشكال عدم انتظام الدورة أيضًا حدوث نزيف أو بقع دم بين الدورة والأخرى خارج أيام الحيض، أو بعد الجماع.

إليكي أيضًا:

الدورة الشهرية | أعراضها وطرق تخفيف آلامها وأسباب تأخرها وعلاقتها بالحمل

اقصى مدة لتأخر الدورة الشهرية .. أسباب تأخر الدورة الشهرية عند البنات

أسباب تأخر الدورة الشهرية للمتزوجات .. 3 أعراض تستدعي استشارة الطبيب

ايام التبويض بعد الدورة بكم يوم .. تعرف على كيفية حساب جدول أيام التبويض

أعراض الدورة الشهرية | نصائح لتخفيف ألم الدورة الشهرية

تأخر الدورة الشهرية | كيفية علاج تأخر الدورة بطرق طبيعية غير مكلفة

أسباب تأخر الدورة الشهرية عند الفتاة العذراء | تأخر دورتك ينذر بإصابتك بهذه الأمراض

المصادر:

أسباب عدم انتظام الدورة الشهرية

تنظيم الدورة الشهرية: أهم الطرق للقيام بذلك

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى