حمل وأطفال

اختبار التبويض المنزلي ..يعزز فرص الحمل تعرفي على مميزاته و أفضل وقت لعمل الاختبار  

تركيز البول و عدم شرب السوائل قبل اختبار التبويض يزيد من دقته

عند محاولة المرأة للإنجاب، فإنها تبدأ في التركيز على موعد حدوث التبويض، وربما تبحث عن طرق أخرى تساعدها في تحديد موعد الإباضة، وخاصةً إذا كانت دورتها الشهرية غير منتظمة، ويعد اختبار التبويض المنزلي أحد الوسائل المساعدة لمعرفة موعد التبويض لدى المرأة، حيث تتساءل بعض النساء هل يمكن استخدام اختبار التبويض للحمل؟ نعم، ولكن بطريقة غير مباشرة، فمن خلال هذا الجهاز يتم الكشف عن التبويض، مما يزيد فرص حدوث الحمل.

ما هو اختبار التبويض المنزلي؟

هو عبارة عن جهاز كشف التبويض بالبول، وتكون عبارة عن شرائط اختبار الإباضة، وتعمل هذه الشرائط عن طريق قياس مستويات الهرمون الملوتن في البول، إذ يشير ارتفاع الهرمون اللوتيني إلى أن المبيض يطلق بويضة، ولذلك عندما تكون مستويات الهرمون مرتفعة، فهذا يعني أن الإباضة ستحدث في غضون 12 إلى 36 ساعة القادمة.

كيفية عمل اختبار التبويض المنزلي

يكشف اختبار التبويض المنزلي عن تدفق الهرمون اللوتيني (LH) في البول، والذي يحدث قبل الإباضة، وبالتالي فإنه يخبر المرأة باقتراب موعد التبويض في غضون ساعات أو أيام.

فهو نفس فكرة اختبار الحمل، إذ يحتوي اختبار التبويض على خطين في حالة ظهور الخط الأول يؤكد بأن الاختبار سليم، والخط الثاني هو خط اختبار التبويض، حيث يتصاعد في حالة ارتفاع مستوى الهرمون اللوتيني في الجسم.

متى يتم استخدام اختبار التبويض المنزلي؟

يمكن للمرأة التي لديها دورة شهرية منتظمة أن تجري الاختبار في موعد التبويض الخاص بها، والذي عادةً ما يكون بين اليوم الحادي عشر إلى اليوم الخامس عشر من بداية الدورة، وفي حالة عدم التأكد من وقت الإباضة، يمكن استخدام حاسبة الإباضة.

اختبار التبويض المنزلي
اختبار التبويض المنزلي / ايام الاباضة

بالنسبة لبعض النساء، قد يكون من الصعب معرفة الموعد المناسب لاستخدام اختبارات التبويض، خاصةً إذا كانت دوراتهن غير منتظمة، وفي هذه الحالة ينصح بالاعتماد على أقصر مدة للدورة لتحديد موعد إجراء الاختبار، كما يمكن استخدام معظم اختبارات التبويض في أي وقت من اليوم، وينصح بإعادة الاختبار في نفس الوقت تقريبًا كل يوم.

نصائح استخدام اختبار التبويض المنزلي

فيما يلي مجموعة من التوصيات لاستخدام اختبار التبويض المنزلي  والحصول على نتيجة أكثر دقة:

-استخدام شريط اختبار التبويض بين الساعة 11 ظهراً والساعة 8 مساءاً، إذ يرتفع الهرمون الملوتن في الصباح.

– يمكن إجراء اختبار التبويض المنزلي مرتين في اليوم، المرة الأولى بين الساعة 11 صباحاً و 3 مساءاً، والمرة الثانية بن الساعة 5 مساءاً و8 مساءاً.

– التأكد من تركيز البول بشكل كاف، وذلك من خلال تجنب التبول لمدة ساعة أو ساعتين قبل الاختبار.

– يفضل عدم شرب كميات كبيرة من السوائل قبل استخدام جهاز التبويض.

– اتباع تعليمات جهاز التبويض بعناية، فكلما التزمت بالإرشادات، كلما زادت فرص الحصول على نتيجة أكثر دقة.

– بمجرد أن يشير اختبار التبويض المنزلي إلى أن ارتفاع مستويات الهرمون الملوتن، يجب البدء في ممارسة العلاقة الحميمة بنفس اليوم، مع الإستمرار في الجماع لمدة يومين إلى ثلاثة أيام، إذ يمكن أن تحدث الإباضة في غضون 36 ساعة من ارتفاع مستويات الهرمون الملوتن.

اختبار التبويض المنزلي
وقت الاباضة

كيفية قراءة نتيجة اختبار التبويض المنزلي؟

تحتوي مجموعات اختبار الإباضة على خطين، أحدهما يمثل خط التحكم الذي يشير إلى أن الاختبار يعمل بشكل صحيح، بينما الآخر هو خط الاختبار، والذي سيكون أفتح أو أغمق من خط التحكم، اعتمادًا على ما إذا كنت في فترة الإباضة أم لا.

ويظهر خط الاختبار أفتح عندما يكون لدى المرأة مستوى منخفض من الهرمون اللوتيني، بينما سيبدو أكثر قتامة عندما يكون هناك مستوى أعلى من الهرمون اللوتيني في الجسم، ما يشير إلى أن المرأة أكثر عرضة للحمل.

أما في حالة ظهور خط التحكن فقط دون ظهور خط الاختبار، يكون الاختبار صالحًا، لكن لا تمر المرأة بفترة التبويض في الوقت الحالي.

اختبار التبويض المنزلي
مراجعة الطبيب

مميزات اختبار التبويض المنزلي

يوفر اختبار التبويض المنزلي بعض المميزات، وتشمل:

  • سهولة تحديد موعد التبويض: يسهل معرفة موعد التبويض بدقة من خلال هذا الاختبار المنزلي، وبالتالي تعزيز فرص الحمل.
  • توفر الاختبار في الصيدليات: يتوفر هذا الاختبار في الصيدليات ويمكن الحصول عليه بسهولة وبسعر مناسب.
  • سهولة استخدام الاختبار: يسهل على أي امرأة استخدام هذا الاختبار ومعرفة النتيجة، ولا يحتاج لوصفة طبية.

عيوب اختبار التبويض المنزلي

في المقابل، هناك بعض العيوب التي قد تترتب على اسنخدام اختبار التبويض المنزلي، وتتمثل هذه العيوب في:

  • صعوبة الحصول على نتيجة دقيقة أثناء استخدام بعض أدوية الخصوبة: مثل الأدوية التي ترفع مستوى الهرمون اللوتيني بالجسم.
  • صعوبة الحصول على نتيجة دقيقة للنساء في مرحلة الأربعينات: فمع اقتراب سن اليأس بمرحلة الأربعينات من العمر، ترتفع مستويات الهرمون اللوتيني بالجسم في مختلف الأوقات.
اختبار التبويض المنزلي/ سيدة حامل
سيدة حامل

هل جهاز فحص الإباضة دقيق؟

يمكن لشرائط اختبار التبويض أن تقوم بعمل ممتاز لإعلامك بموعد خصوبتك، تشير الدراسات إلى أنه يمكنها اكتشاف التبويض بنسبة تصل إلى 97%، ما يجعلها الخيار الأكثر دقة،  ولكن يميل الاختبار إلى أن يكون أكثر دقة لبعض النساء من غيرها، يعمل الاختبار بشكل أفضل بالنسبة للنساء اللاتي يمكن التنبؤ بدوراتهن نسبيًا، ولكن قد تكون أقل دقة في الحالات التالية:

1- اضطراب الدورة الشهرية: يمكن للدورات غير المنتظمة أن تجعل من الصعب معرفة موعد بدء التبويض.

2-  متلازمة تكيس المبايض: تعاني النساء المصابات بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) من طفرات لهرمون الملوتن متعددة كل شهر، مع غياب التبويض مع كل طفرة، وهذا يمكن أن يجعل نتائج الاختبار غير موثوق بها.

3- تناول بعض الأدوية: يمكن لأدوية الخصوبة والهرمونات، مثل حبوب منع الحمل وأيضًا المضادات الحيوية، أن تجعل شرائط الاختبار غير دقيقة.

مهما كانت مجموعة اختبار التبويض المنزلي التي تستخدمينها، تأكدي من قراءة التعليمات بعناية للحصول على أفضل النتائج، واحرصي على اختيار الوقت الأمثل لإجراء الاختبار عن طريق متابعة دورتك الشهرية، بهذه الطريقة لن تضطري إلى شراء عديد من الاختبارات.

قد يهمك:

اعراض الحمل في الشهر الأول – 12 عرض منها طعم معدني في الفم

متي تظهر أعراض الحمل.. ارتفاع حرارة الجسم و الشعور بالنعاس من اهم الأعراض

جدول أيام التبويض عند المرأة | تعرفي على طريقة حسابه لتجنب حدوث الحمل

المصادر :

سوبر ماما..اختبار التبويض المنزلي يزيد من فرص حملك

الكونسلتو ..يعزز فرص الحمل.. أهم المعلومات عن اختبار التبويض المنزلي

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى