صحةحمل وأطفال

أعراض الطفل المنغولي وكيفية التعامل معه في المنزل والمدرسة

الأطفال أغلى ما نمتلك ونتمنى أن يكونوا أفضل، ولكن قد يهب الله سبحانه الأم طفلا لديه متلازمة داون، فما أعراض الطفل المنغولي أو طفل متلازمة داون؟ وكيف يتم التعامل معه؟

متلازمة داون

ما هى أعراض الطفل المنغولي؟

هي مجموعة من الصفات الجسدية والنفسية الناتجة عن مشكلة في الجينات تحدث في مرحلة مبكرة ما قبل الولادة. يكون الأولاد الذين يعانون من متلازمة داون ذوي ملامح مميزة في الوجه، شكلهم الجانبي مسطح والرقبة قصيرة،كما يعاني المصابون بمتلازمة داون غالبا من تأخر عقلي بدرجة معينة، حيث تتفاوت حدة المرض من شخص إلى آخر لكنها تتراوح بين الخفيفة جدًا والمتوسطة، كما يختلف المصابون في قدرتهم على التواصل الاجتماعي، ويعبر التعريف العلمي هي عبارة عن حدوث خلل في الكروموسوم رقم 21، فينتج عنه صفات شكلية وجسدية مشتركة لدى الأشخاص الذين يوجد لديهم نفس المشكلة، فعندما ترى الشخص الذي لديه هذه المتلازمة تستطيع معرفته منذ الوهلة الأولى، حيث أن جميع المصابين بالمتلازمة لديهم شكل موحد، كما أن لهم صفات تميزهم عن غيرهم من الأشخاص، من شكل الأنف والعين وشكل الوجه، وكذلك من طريقة الكلام وغيرها.

أعراض الطفل المنغولي (متلازمة داون)

هناك العديد من الأعراض التي يتسم بها معظم الأطفال المصابين بمتلازمة داون، ومن هذه الأعراض ما يلي:

ما هى أعراض الطفل المنغولي؟

  • امتلاك ملامح وجه مميزة، ومن هذه الملامح الشكل الجانبي المسطح، الأذنين الصغيرتين، العينين المائلتين والفم الصغير.
  • ضعف في عضلات الجسم المختلفة، وامتلاك مفاصل مرخية مما يتسبب في تأخر المشي والحركة للطفل المصاب بمتلازمة داون عن باقي أقرانه، وفي مرحلة الطفولة المتأخرة يتحسن مستوى التوتر العضلي في الغالب.
  • مستوى ذكاء الطفل المصاب بمتلازمة داون أقل من المستوى الطبيعي في الغالب.
  • بروز في اللسان وذلك بسبب صغر تجويف الفم وتضخم اللسان ما يجعله قريبا من اللوزتين في الحلق، وذلك يسبب في الغالب تأخر في النطق والكلام عن بقية أقرانه.
  • تسطح باطن القدم وكبر في المسافة بين إصبع القدم الكبير والذي يليه.
  • وجود بقع بيضاء في قزحية العين تعرف تلك البقع ببقع برشفيلد.
  • حجم رأس بعض الأطفال المصابين غير متناسق مع أجسادهم، فهو في الغالب صغير الحجم قليلا عن الطبيعي.
  • عيون الطفل المصاب بمتلازمة داون مائلة للاتجاه العلوي والخارجي، مع ثبات الزوايا الداخلية لها.
  • صعوبة الرضاعة تعتبر من أهم الأعراض التي يمكن للأهل من خلالها اكتشاف إن كان الطفل مصاباً بمتلازمة داون هي صعوبة القدرة على الرضاعة الطبيعية من الأم، وذلك بسبب عدم القدرة على التحكم بالفم، ولذا تلجأ الكثير من الأمهات للرضاعة الصناعية، وهذا خطأ كبير حيث يجب أن تحرص الأم على تدريب الطفل على التحكّم بفمه من بداية عمره.

ما هى أعراض الطفل المنغولي؟

  • حدوث بض الاختلافات في الأعضاء الداخلية للجسم حيث أن الأشخاص الذين لديهم متلازمة داون يعانون من مشاكل خلقية في القلب فقد يعانون من انسداد في الشرايين ووجود ثقب في القلب، وكما يعانون من مرض ارتفاع ضغط الدم بالإضافة إلى حدوث مشاكل في القولون، كما يكون لديهم فتق في السرة، بالإضافة إلى مشاكل الانسداد في الأمعاء، كما يمكن أن يعانون من مشاكل عديدة في الهضم وزيادة الوزن، ويكون لديهم قصور في النمو العقلي لحد كبير.

أعراض الطفل المنغولي

  • حدوث مشاكل في المناعة حيث أن الطفل المصاب بمتلازمة داون يكون عنده نقص كبير في المناعة مما يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض مثل التهابات القناة الهضمية أو التهابات الكبد أو التهابات تنفسية ورئوية أو الفص الفيروسي، ولذلك يجب الاعتناء بهم بشكلٍ كبير وكذلك إبعادهم عن المصابين حتى لا يتقل إليهم الأمراض، بالإضافة إلى تقديم الأغذية التي تُساعد على تقوية المناعة بشكل مستمر للأطفال المصابين بمتلازمة داون.
  • حدوث عيوب خلقية في العمود الفقري حيث نجد أن معظم المصابين بمتلازمة داون منحنيي الظهر وذلك بسبب وجود عيب خلقي لديهم، وبسبب القصور والضعف في العضلات.
  • النوم لساعات طويلة حيث يلاحظ أن الطفل المصاب بمتلازمة داون يقضي ساعات كثيرة من اليوم نائمًا، وذلك يحدث بسبب المشاكل التي يعاني منها، مما يجعل جسده مرهقًا وهزيلا.
  • من السهل ملاحظة أن يدي المصاب بمتلازمة داون قصيرتان، وباطن الكف مبطن وسميك ويوجد فيه ثنية واحدة، وأصبع الخنصر قصير ومنكمش بشكل كبير إلى الداخل، بالإضافة إلى وجود العديد من الحلقات الكثيرة على أطراف الأصابع.
  • احتمالية وجود مشاكل بالسمع والبصر لدى الطفل المصاب بمتلازمة داون.

تشخيص متلازمة داون

ينصح معظم الأطباء بإجراء فحوصات مختلفة خلال فترة الحمل من أجل التحقق من عدم إصابة الجنين بمتلازمة داون، كما أن هناك عدة فحوصات تصوير مختلفة يمكن الكشف عن متلازمة داون بواسطتها، ولكن هذه الفحوصات يمكن أن تبين أحيانا نتائج إيجابية خاطئة، أي أن يظهر في الفحص أن الجنين يعاني من متلازمة داون، بينما هو ليس كذلك في الواقع ويعطي الطبيب حينها بعض الأدوية التي يمكن أن تخفف من أعراض المتلازمة.

ما هى أعراض الطفل المنغولي؟

علاج أعراض الطفل المنغولي

  • إذا كان ، تتم المباشرة في إجراء الفحوصات الطبية حال ولادته (بعد الإنجاب مباشرة) للكشف عما إذا كان يعاني من مشاكل طبية إضافية، حيث أن الكثيرين ممن يعانون من متلازمة داون يعانون أيضًًا من مشاكل في الرؤية أو السمع أو في الغدة الدرقية.
  • يستطيع طبيب الأعصاب الذي يشرف على معالجة الطفل المصاب بمتلازمة داون أن ينصح الأهل بتبني برنامج معالجة ملائم لطفلهم، يتناسب مع وتيرة تطور الطفل ونموه واحتياجاته، فكثيرون من الأطفال المصابين بمتلازمة داون يستفيدون من برامج معالجة النطق واللغة والعلاج الطبيعي.
  • كلما تقدم الطفل المصاب بمتلازمة داون في السن، أصبحت المعالجة المهنية والمعالجة الوظيفية ذات تأثير أكبر وإيجابية أكبر، إذ تساعد المصاب بمتلازمة داون في تقبل مكان عمله والمحافظة عليه وفي العيش حياة مستقلة قدر الإمكان، أما معالجات الاستشارة فيمكن أن تساعده في تجاوز المحن الاجتماعية والعاطفية التي تواجهه في حياته.

ما هى أعراض الطفل المنغولي؟

كيفية تعامل الأهل مع أعراض الطفل المنغولي

  • يتوجب على الأهل التعامل بطرقة مناسبة مع الطفل المصاب بمتلازمة داون ومنحه المزي من الحب والاهتمام.
  •  يتوجب على الأهل أن يتعلموا كل ما يخص متلازمة داون، حيث أن ذلك سيساعدهم على ملائمة الواقع، كما يفيدهم في كيفية تقديم المساعدة لطفلهم.
  • التحري حول وسائل الدعم في المنطقة السكنية التي يقطنون فيها، والبحث عن الأماكن التي تتوفر برامج مساعدة وعلاج للأطفال المصابين بالمتلازمة، لكي تؤمن لهم المساعدة في بداية طريقهم وتساهم في دفعهم قدما.

يجب أن نتعرف على أعراض الطفل المنغولي وكيفية التعامل معه، حيث أنه هبة من الله سبحانه يجب أن نحسن في التعامل معه ومنحه ما يحتاجه من الرعاية والاهتمام والحب.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى