حمل وأطفال

أضرار حبوب الحمل على الجنين | نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين

ما هي أضرار حبوب الحمل على الجنين

<

أضرار حبوب الحمل على الجنين لا تشكل خطرا كبيرا على الجنين كما يتوقع البعض خاصة إذا كان الحمل في مراحله الأولى، لكن يجب منعه تماما بعد اكتشاف الحمل.

حيث قد يحدث الحمل أحيانا على الرغم من تناول حبوب منع الحمل، وتعتقد السيدة أن نسبة نجاح حبوب منع الحمل هي 99٪ في ظل الاستخدام الأمثل لتلك الحبوب وتناولها بانتظام كل يوم.

لكن ربما يحدث الحمل إذا نسيتِ تناول حبة أو أكثر، وهنا تبدأ التساؤلات حول مخاطر هذه الحبوب على الجنين؛ للاطمئنان على صحة الجنين في ظل الحمل المفاجئ.

فتابعونا ونجيب على جميع الأسئلة.

أضرار حبوب الحمل على الجنين | نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين
أضرار حبوب الحمل على الجنين

ما هي أضرار حبوب الحمل على الجنين ؟

يوجد نوعان من الحبوب، نوع واحد ونوع مركب ، مما يعني أن النوع الأول يتكون من هرمون البروجسترون، والنوع الثاني يتكون من هرموني البروجسترون والإستروجين.

وفكرة هذين الهرمونين هي تتعلق بحقيقة أنه إذا تجاوزت نسبة معينة في الجسم فلن يحدث الحمل ، فتصبح البويضات الناتجة ضعيفة وغير مناسبة للحمل.

نظرًا لأن المرأة تتناول هذه الحبوب يوميًا دون أن تنسى ، وإذا حدث ذلك ونسيت تناولها لأكثر من 12 ساعة، فستزداد نسبة حدوث الحمل.

كما يختلف تأثير كل من النوعين؛ حيث أن النوع الأول يناسب الأم المرضعة ولا تؤثر على الرضاعة إطلاقا، بينما النوع الثاني مركب.

ويعتبر النوع الثاني أكثر أمانا وفاعلية ولا يؤثر على مستوى الحديد في الدم أو حتى معدل الخصوبة بعد التوقف عن تناوله لذلك فهو ينصح به العديد من الأطباء.

كما أظهرت بعض الأبحاث زيادة خطر حدوث ولادة مبكرة أو انخفاض الوزن عند الولادة أو إصابة الجنين بتشوهات خلقية في الجهاز البولي، لذا استشر طبيبك عند تناول حبوب منع الحمل.

اقرأ أيضا: حبوب منع الحمل وآثاره الجانبية وخطورته

أضرار حبوب الحمل على الجنين | نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين
حبوب منع الحمل

الحمل خارج الرحم

هناك احتمال حدوث حمل خارج الرحم، إذا حدث الحمل أثناء تناول حبوب تحتوي فقط على هرمون البروجسترون.

وغالبًا ما يحدث الحمل في قناتي فالوب حيث يتم زرع البويضة المخصبة داخل أنبوب بدلا من الرحم.

حدوث إجهاض

لم يثبت بعد أن هناك علاقة بين تناول حبوب منع الحمل بعد حدوث الحمل واحتمال حدوث إجهاض، لذلك أعددت بعض الأبحاث لإثبات هذه المشكلة.

وأثبتت أن الاستمرار في تناول حبوب منع الحمل لا يعني ذلك لا يؤثر على الحمل بأي شكل من الأشكال.

لكن الأعراض المصاحبة للحبوب هي نفس أعراض الحمل مثل الغثيان وتضخم الثدي والشعور بألم في الظهر وهذه الأعراض يمكن أن تشك في إمكانية الحمل.

اقرأ أيضا: حبوب منع الحمل وأنواعها وهل تقوم بالتخسيس أم لا

أضرار حبوب الحمل على الجنين | نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين
إجهاض الجنين

نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين

على سبيل المثال، هناك عدة نصائح لتجنب العيوب الخلقية المحتملة للجنين، منها:

  • قم بزيارة الطبيب عند التخطيط للحمل؛ حيث عليك أن تزور الطبيب عندما تريد إنجاب طفل؛ للتأكد من وجود هرمونات الجسم الطبيعية.
  • كما يتم التأكد من أنك لا تعاني من اضطراب في الغدة الدرقية.
  • وهذا ممكن لإعطاء المصل المناسب لحمايته من الأمراض التي يمكن أن تضر بالجنين إذا كنت حاملا، مثل لقاح الروبيلا.

كما يجب اتباع هذه النصائح:

أضرار حبوب الحمل على الجنين | نصائح لتجنب العيوب الخلقية للجنين
أضرار حبوب الحمل على الجنين
  • اتباع نظام غذائي سليم

عند حدوث الحمل يحتاج الجنين وجسمك إلى فيتامينات ومعادن ، ونقص هذه العناصر في جسم الأم يسبب ضرراً وتشوه للجنين.

لذلك عليك أثناء الحمل الانتباه إلى التغذية السليمة والتأكد من تناول الفاكهة الطازجة و خضروات وعصائر منزلية طبيعية.

  • تجنب تناول الأدوية

إذا كنت تريدين طفلًا سليمًا من أي تشوه، فعليكِ تجنب تناول أي أدوية أثناء الحمل دون استشارة طبيبك.

حيث أن بعض الأدوية مثل مسكنات الألم تسبب تشوهًا للجنين ، لذلك ينصح بعدم تناول هذه الأدوية.

  • تناول حمض الفوليك

عند زيارة الطبيب قبل الحمل ينصح بتناول حمض الفوليك حيث أن حمض الفوليك يقي الجنين من عيوب الجهاز العصبي.

كما ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالحديد مثل السبانخ والحمضيات واللحوم.

اقرأ أيضا: أنواع حبوب منع الحمل – تعرفي علي أفضل و آمن الأنواع

المصادر

موضوعات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى